نسأل الله العظيم رب العرش الكريم أن يشفي والدة شيخنا المبارك الدكتور احمد المنصوري ويقر عينه بعافيتها يارب العالمين... أشكر الجميع على هذه الجهود الرائعة ويعجز اللسان عن شكركم لكم مني الف تحية ولجميع الأعضاء الجدد اقول : هذا ميدانكم يناديكم فشمروا عن السواعد فإنما هي حروف من نور تكتبونها في موازينكم يوم القيامة وفقكم الله (الشيخ الدكتورأحمدالمنصوري)




فعاليات المنتدى
الدخول للقاعة الصوتية
الدخول للقاعة الصوتية
بادر في التسجيل الآن
بادر في التسجيل الآن
حياتك أسهل مع الدكتور فيصل خالد
حياتك أسهل مع الدكتور فيصل خالد
مسابقة رحلات قرأنية
مسابقة رحلات قرأنية
هيا بنا نؤمن ساعة
هيا بنا نؤمن ساعة



إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /19-04-2012, 02:44 PM   #1

 
الصورة الرمزية كرمني إسلامي بعفافي
مشرفه سابقة

كرمني إسلامي بعفافي غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 392
 تاريخ التسجيل : Dec 2011
 المشاركات : 802
 النقاط : كرمني إسلامي بعفافي is on a distinguished road

افتراضي تفسير آية (قل ياعبادي الذين أسرفوا على أنفسهم لاتقنطوا من رحمة الله )

قالوا : إن أرجى آية قوله تعالى في سورة الزمر الآية 53 " قل يا عبادي الذين أسرفوا على أنفسهم : لا تقنطوا من رحمة الله ، إن الله يغفر الذنوب جميعاً ، إنه هو الغفور الرحيم " واستدلوا على ذلك من الآية نفسها بما يلي :

1-" قل ": بما بعدها من الرحمة والتلطف تفيد البشرى من الله تعالى .

2- " يا عبادي " نداء يدل على التحبب فـ " العباد " غير " العبيد " وقد وردت العباد- في القرآن - للتكريم ، والعبيد للتهديد . فهي إبتداء أمن وأمان وداعية للغفران

3- " الذين أسرفوا على أنفسهم " ولو قال : أحسنوا لأنفسهم قلنا هم يستحقون اللطف والبشرى لما قدّموا من عبادة لربهم وتفان في الإخلاص له سبحانه . لكن الخطاب لمن أساء وأخطأ وازداد عصياناً ، وانغمس في الفواحش والمفاسد . ثم حين انتبهوا لما قدّموا تحسّروا على ما فاتهم ، وأحسوا أن زمن التوبة تجاوزهم فأصابهم الغم والهم ، ويئسوا من رحمة الله ، وظنوا أن مأواهم النار وغضب الله لا محالة . وأن ما مضى من عظيم ذنوبهم لا يؤهلهم للتوبة والإنابة . فازدادوا غماً على غم وهما على هم . وربما زين الشيطان لهم – ما داموا قد سقطوا ولا نجاء لهم – أن يسرفوا في المعاصي وأن يجترئوا عليها أكثر مما اجترءوا . وعلى هذا يطمئن الشيطان أن مصيرهم ارتبط به، وأنهم مثله من أهل النار خالدين فيها .

4- " لا تقنطوا من رحمة الله " فتنتعش نفوسهم ، ويحيا الأمل فيها ، وينتبهون إلى أن القطار لم يفتهم ما لم يغرغروا . فيتوبون إلى الله ويستغفرونه ، ويسألونه العفو والمغفرة عما مضى من ذنوبهم ، وأن يعينهم على استدراك ما فات من عظيم أخطائهم ... ولكنها أمثال الجبال فهل يتجاوز الله تعالى عن كل ذلك ؟! فيجيبهم غفار الذنوب وستيرالعيوب والمنعم المتفضل سبحانه :

5- " إن الله يغفر الذنوب جميعاً " يغفرها كلها صغيرها وكبيرها ، خطيرها وحقيرها ، دِقَّها وجليلها حين يقبل المرء عليه معترفاً بتقصيره ، مقراً بجريرته ، عازماً على التوبة ، نادماً على مافرّط . فكَرَمُ الجليل جليل ، وغفران الكبير كبير ، وعفو العظيم عظيم . ولكنهم كانوا في الغي سادرين ، وفي الضلالة سائرين ! فيجيب الرب الكريم منبهاً عن صفتين من صفاته واسمين من أسمائه يدلان على جميل نعمائه وحسن عطائه :

6- " إنه هو الغفور الرحيم " فهو يغفر لأنه رحيم ، ويرحم لأنه غفور . ولا يسد خللَ عباده وضعفَ حيلتهم ونقصَ خليقتهم إلا كمالُ صفاته وجليلُ معروفه .
هذا ما قاله العلماء وأحسِنْ بما قالوا . إلا أنني أجد آية سبقت أختها في السورة نفسها – الزمر – الآية 35 أكثر رجاء – والله أعلم – يقول المولى تعالى فيها :
" ليكفر الله عنهم أسوأ ما عملوا ، ويجزيهم أجرهم بأحسن الذي كانوا يعملون "

وتصور معي – أخي الحبيب – أنني وإياك اجترحنا سيئات صغيرة وكبيرة ، وعملنا حسنات كبيرة وصغيرة أيضاً . ونحن بشر نصيب ونخطئ ويقوى إيماننا ويضعف . وما منا إلا مرّ بمثل هذا " كل ابن آدم خطّاء " ثم نتوب حين نعود إلى أنفسنا وينجلي غشاء النسيان ووسوسة الشيطان فنحاسبها " إن الذين اتقوا إذا مسهم طائف من الشيطان تذكروا فإذا هم مبصرون " الأعراف 210 . فنحسن العمل خائفين راجين ، راهبين راغبين . فماذ يفعل الإله العظيم سبحانه حين يرانا عليه مقبلين ، وعن أخطائنا راغبين ؟ .. عد إلى الآية واقرأها متمعناً متيقنا بما فيها ترَ الله تعالى - جلّ من كريم مفضال- يكرمُنا بخصلتين رائعتين رائعتين :
الأولى : أنه يمسح الذنوب العظيمة الثقيلة ، وكأنها لم تكن . فأين الذنوب الصغيرة ؟ " اللمم" إنه يمسحها من باب أولى ، فإذا غفر الكبائرَ فانتهى أمرُها ، أتراه يحاسبنا على الصغائر؟ ! بل إنها ممحُوّةٌ سلفاً قبل الموت بإذن الله ، بل في اللحظة والتو . لقول النبي صلى الله عليه وسلم " الصلوات الخمس . والجمعة إلى الجمعة . ورمضان إلى رمضان . مكفرات ما بينهن . إذا اجتنب الكبائر "
الثانية : أنه سبحانه حين يجزينا الثواب - وهناك حسنات صغيرة وأخرى كبيرة ، والعادة عند البشر أن لكل عمل ثواباً بما يناسب العمل نفسه – يجعلها كلها بأجر أفضل الأعمال . نعم يجزينا أعمالنا الحسنة بأفضل الثواب وخير الجزاء .
فما أعظم لقاء الله ! وما أكرم فضله وأعظم خيره !
اللهم إننا نحبك ، ونحب لقاءك ، ونرجو الخير في ذلك اليوم العظيم .. اللهم اجعل خير أعمالنا خواتيمها ، وخير أيامنا يوم لقائك .








  رد مع اقتباس
قديم منذ /19-04-2012, 04:06 PM   #2

 
الصورة الرمزية مريم عبدالله
الادارة

مريم عبدالله غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 3
 تاريخ التسجيل : Jun 2011
 المكان : Minimum Armageddon
 المشاركات : 2,411
 النقاط : مريم عبدالله is on a distinguished road

افتراضي رد: تفسير آية (قل ياعبادي الذين أسرفوا على أنفسهم لاتقنطوا من رحمة الله )

بارك الله فيك ونفع بك وفي علمك

الله يزيدك من العلم يارب

الله يرفع قدرك يارب








توقيع »
همسة إيمانية:


إذا أردت ألا تحزن على شيء..


فافعل كل شيءٍ لله.


لا تشكو لناس جرحا انت صاحبه


فلا يؤلم الجرح الا من به ألم




لا تجعل مشاعرك أرض يداس عليها


بل إجعلها سماء يتمنى الجميع الوصول إليها

  رد مع اقتباس
قديم منذ /19-04-2012, 07:18 PM   #3

 
الصورة الرمزية درر
مراقب

درر غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 13
 تاريخ التسجيل : Jun 2011
 المكان : وحيثما ذكر إسم الله في بلد أعددت ذاك الحمى من صلب أوطاني
 المشاركات : 3,101
 النقاط : درر is on a distinguished road

افتراضي رد: تفسير آية (قل ياعبادي الذين أسرفوا على أنفسهم لاتقنطوا من رحمة الله )

جزاكِ اللّه خيراً








توقيع »
ياللهَ عفوكْ ,كِل ماضاقْ باليْ
وياللهَ حِلمكْ , كِل ما أصبحتْ وأمسيتْ.."
وياللهَ صبركْ , مِن ضيقات حاليْ
وياربْ قـوهَ , كِل ما أدبـَرتْ وأقفِيتْ.."


اللهم ياذا الوجه الأكرم والإسم الأعظم والعطية الجزلى قُر أعيُننا بشفاء والدتي الغاليه ~
  رد مع اقتباس
قديم منذ /21-04-2012, 06:47 AM   #4

 
الصورة الرمزية العامريه
مؤسس المنتدى

العامريه غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 1
 تاريخ التسجيل : May 2011
 المكان : بين تلك السطور
 المشاركات : 5,401
 النقاط : العامريه is on a distinguished road

افتراضي رد: تفسير آية (قل ياعبادي الذين أسرفوا على أنفسهم لاتقنطوا من رحمة الله )

بارك الله فيك
ونفع بك
وفقك الله الى الخير والصلاح واسعدك الله في الدارين







توقيع »


يـــآرب
إن لكـ عباداً في سوريآو الأحواز و دمآج
اضطهدوا وعذبوا وظلموا
ورحمتك أوسع من قلوب تشفق عليهم .!!





إن كنت في الطريق إلى الله فاركض، وإن صعب عليك فهرول، وإن تعبت فامشِ، وإن لم تستطع كل هذا فسر حبوا، وإياك والرجوع
***********
  رد مع اقتباس
قديم منذ /21-04-2012, 11:26 AM   #5

 
الصورة الرمزية نبض الإحساس
الاداريين

نبض الإحساس غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 12
 تاريخ التسجيل : Jun 2011
 المكان : الإمارات
 المشاركات : 8,296
 النقاط : نبض الإحساس is on a distinguished road

افتراضي رد: تفسير آية (قل ياعبادي الذين أسرفوا على أنفسهم لاتقنطوا من رحمة الله )








توقيع »




  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
لاتقنطوا, آية, أسرفوا, لو, أنفسهم, الله, الذين, تفسير, ياعبادي, رحلة, على, قل


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع




Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi
1 2 3 4 5 7 8 11 12 14 15 16 17 18 19 20 21 23 26 27 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 66 67 68 69 71 73 74 75 76 77 78 81 82 83 84 85 86 88 89 92 97 98 99 100 104 105 107 108 109 110 112 114 116 118 120 125 126 127 130 131 134 135 136 137 138 139 140 141 143 147 148 149 150 156 157